logo

بيكيه: مانشستر يونايتد جعلني لاعباً أفضل

Sun 17 November 2019 | 7:24

فترة ليست بالقصيرة قضاها بيكيه في إنجلترا

عاد جيرارد بيكيه، نجم مجدداً للحديث عن الفترة التي قضاها في إنجلترا رفقة، والدور الذي لعبته في تكوين شخصيته.

وانضم بيكيه لأكاديمية مانشستر بعمر السابعة عشر في 2004، ورحل في 2008 إلى برشلونة من جديد بعدما خاض 13 مباراة.

وقال المدافع مع "Observer": "كان صعباً ترك الأصدقاء ولكن في نفس التوقيت كانت تجربة عظيمة لي".

وأكمل: "تطورت هناك كثيراً، وصلت لما أنا عليه بفضل يونايتد رغم أنني لم ألعب كثيراً، كان في مركزي لاعبان من الأفضل في العالم، أنا فخور بالتواجد هناك".

واستمر بيكيه: "الآن تفكيري أن كل عام يمكن أن يكون الأخير لي، أريد تكريس كل شيء لكرة القدم، أريد إنهاء مشواري بأفضل طريقة ممكنه".

وختم: "لا أعرف إذا كنت سأتستمر عاماً، عامين، أو خمسة، ولكن أنا سعيد في برشلونة".

واعتزل بيكيه اللعب الدولي مع المنتخب الإسباني، ولكنه لايزال عنصراً أساسياً في تشكيل الفريق الكتالوني.

 


source: SportMob
أخبار ذات صلة