logo

جارسيا: لست نادمًا على ترك برشلونة وهذا ما أدهشني في السيتي

Sat 16 November 2019 | 19:47

الشاب الكاتلوني سعيد بقراره وبالحياة في عاصمة إنجلترا الثانية

اعترف ابن أكاديمية لا ماسيا إيريك جارسيا، بأنه ليس نادمًا على قراره بمغادرة برشلونة في صيف 2017، ليبدأ حياة جديدة مع مانشستر سيتي تحت قيادة مواطنه بيب جوارديولا.

وغادر المدافع البالغ من العمر 18 عامًا نادي مسقط رأسه، بهدف التعلم وتطوير مستواه مع نادٍ آخر يمنحه فرصته مع الكبار، ورغم بدايته المعقدة، إلا أنه بدأ يحصل على دقائق أكثر من قبل الفيلسوف.

وعندما سُئل جارسيا عما إذا كان يشعر بالندم على خروجه من برشلونة والانضمام إلى السكاي بلوز، أجاب قائلاً "لا. أنت تفكر كيف سيكون وضعك في المكامن الآخر، وبالنسبة لي، فأنا سعيد للغاية بالفرص المتاحة لي الآن".

 وأضاف عن تجربته الحالية "الآن أقضي موسمي الثالث مع مانشستر سيتي، وبالفعل أنا سعيد للغاية، صحيح الأمور كانت صعبة في البداية، لكني في غضون بضعة أشهر تكيفت على النادي".

وتابع "أنا محظوظ لوجود الكثير من اللاعبين المحترفين من إسبانيا، وهذا جعل الأمور تبدو أسهل، وأتذكر أنني عندما جئت إلى هنا للمرة الأولى، كنت أمني النفس أن تسير الأمور على ما يرام.

وواصل حديثه "نعلم جميعًا أن الدوري الإنجليزي بطولة مختلفة، فهو يعتمد كثيرًا على الجانب البدني، لكني سعيد بالطريقة التي أسير بها".

وعن مدربه جوارديولا، قال "كل يوم أتعلم منه أشياء جديدة، وهذه ميزة كبيرة"

في الوقت ذاته، سُئل عن أكثر لاعب آثار إعجابه، فكانت إجابته "الجميع في مستوى لا يُصدق، لكن بيرناردو سيلفا فاجأني أكثر من غيره، كنت قد رأيته في موناكو لكن ليس كثيرًا، لذلك فوجئت بموهبته عندما تدربت معه للمرة الأولى".

وفي الختام، أعرب عن في الحصول على مزيد من الدقائق في المرحلة القادمة، ليواصل المضي قدمًا إلى الأمام بالطريقة التي رسمها لنفسه منذ خروجه من "كامب نو" العام قبل الماضي.


source: SportMob