logo

لوف: ألمانيا ليست من المرشحين لتحقيق يورو 2020

Fri 15 November 2019 | 16:54

الواقعية ورفع الضغوط هما هدف لوف..

يرى يواخيم لوف، المدير الفني ، أن كتيبته ليست من ضمن المرشحين الأوفر حظًا للحصول على لقب كأس الأمم الأوروبية 2020، مؤكدًا على أن الفريق الحالي يشبه إلى حد كبير المنتخب الألماني في 2010 وليس 2014.

ويستعد المنتخب الألماني لمباراة بيلاروسيا والمقرر أن تقام في مونشنجلادباخ يوم السبت ضمن ، ويكفي المانشافت تحقيق الانتصار مع أي نتيجة غير فوز أيرلندا على من أجل ضمان التأهل لليورو المقبل.

لوف في المؤتمر الصحفي للمباراة تحدث عن ألمانيا بقوله "اعتبارًا من اليوم لدينا فريق موهوب للغاية وطموح وجائع ولديه الكثير من الإمكانات، يمكن أن تتم مقارنته بالمنتخب الألماني نسخة 2010.".

"لكن على الرغم من ذلك، نحن لسنا من المرشحين المطلقين للفوز باليورو. لذلك يتعين على بعض اللاعبين أن يواصلوا عملية تطورهم، نحن نعمل على ذلك الآن."

منتخب ألمانيا فاجأ العالم بالأداء المتواضع في ، عندما خرج من الدور الأول بعد تحقيق انتصار وحيد على السويد وتلقي هزيمتين من المكسيك وكوريا الجنوبية، لتبدأ عملية الإحلال والتجديد داخل كتيبة لوف.

توماس مولر وماتس هوملس وجيروم بواتينج قرر لوف عدم استدعائهم مجددًا إلى المنتخب، في الوقت الذي بدأ في إدخال عناصر شابة على رأسها كاي هافيرتز، لاعب ، الذي يُعد الموهبة الأبرز في حاليًا.

وتابع بطل العالم 2014 تصريحاته "يلعبان بنفس اللاعبين سويًا منذ فترة طويلة، كذلك الأمر ولكن بصورة أقل في هولندا . عمومًا، المنافسة على اللقب أمر صعب للغاية، لكننا نمتلك قاعدة جيدة من اللاعبين.".

المدرب الألماني البالغ من العمر 59 عامًا أعلن أن مانويل نوير سيكون الحارس الأساسي للمانشافت في مباراة بيلاروسيا، إلى جانب تأكيده مشاركة الثنائي جوشوا كيميش وسيرجي جنابري، بعد العطاء المميز الذي قدماه في مباراة الأخيرة أمام .

يذكر أن ألمانيا قد فازت في خمس مباريات من آخر سبع قد خاضتها بين التصفيات والمباريات الودية، وباستثناء الهزيمة من هولندا، ظهرت كتيبة لوف بصورة جيدة ومبشرة للغاية بمستقبل واعد لزملاء ماركو رويس.


source: SportMob