logo
My Profile

أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

Sat 03 July 2021 | 12:30

اعدّ لكم سبورت موب قائمة حول أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992 تابعوا معنا

كانت إصابة اللاعب الدنماركي إريكسن من اهم الاحداث التي حدثت في

يورو 2020

لذلك سوف نقوم برحلة في يورو 1992 الذي توّج فيها منتخب الدنمارك بطلا و اعدّ لكم سبورت موب مقالا حول أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

شارك في يورو 1992 ثمانية منتخبات اوروبية فقط، وقد خاضت الدنمارك التصفيات في مجموعة شملت كل من يوغوسلافيا والنمسا وإيرلندا الشمالية وجزر الفارو وقد فشلت الدنمارك من التاهل حيث جاءت يوغسلافيا في صدر المجموعة الا انها منعت من المشاركة بسبب الحرب الاهلية فصعدت الدنمارك لتشارك في نهائيات يورو 1992.

كان فريق رابطة الدول المستقلة لكرة القدم (كومنولث الدول المستقلة) حاضرًا أيضًا ، ممثلاً الاتحاد السوفيتي المنهار مؤخرًا ، والتي شملت روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأوزباكستان وتركمانستان وقيرغيزستان وأرمينيا ومولدوفا وطاجيكستان  ولم تشارك خمسة من الدول الخمسة عشر في البطولة وهي أستونيا ولاتفيا وليتوانيا وجورجيا وأذربيجان، كانت أيضًا أول بطولة اوروبية كبرى شاركت فيها ألمانيا الموحدة حديثًا بعد سقوط جدار برلين 1991. 

خاضت الدنمارك النهائي امام المانيا  على ملعب "يوليفي" في مدينة غوثنبيرغ السويدية، وتقدمت كتيبة  شمايكل، بهدف سجله اللاعب جون فاكس ينسن، عند الدقيقة الـ18، ليضيف زميله كيم فيلفورت، الهدف الثاني عند الدقيقة الـ78، من عمر المباراة ليتوجوا بالبطولة الأوروبية للمرة الأولى في تاريخهم.

 

قائمة الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

تابعوا معنا قائمة النجوم الذين اصبحوا

أفضل هدافي يورو 1992

واستطاعوا ان يخلدوا اسمائهم في ارشيف هذه البطولة المهمة وهم كالاتي: 

 

كانت يوغوسلافيا قد تأهلت للمرحلة النهائية من يورو 1992، وكان من المقرر تنافس يوغسلافيا في النهائيات في السويد الدولة المستضيفة،  ولكن تم إقصاء الفريق اليوغسلافي بسبب الصراعات الداخلية، فصعد الوصيف من مجموعة يوغسلافيا المتمثل بالمنتخب الدنماركي الذي توّج بالبطولة بعد ذلك.

 

وقد ادى الفريق ادءا مذهلا في البطولة،وخاصة من خلال إنقاذ ركلة جزاء من ماركو فان باستن في ركلات الترجيح في نصف النهائي ضد منتخب هولندا ، بفوزهم على حامل اللقب الأوروبي، تفاقمت الدهشة عندما فازت الدنمارك باللقب الأوروبي بفوزها على بطل العالم الحالي ألمانيا 2-0

في هذا المقال سنتعرف على أفضل الهدافين في كأس الأمم الأوروبية 1992، لدينا 8 لاعبين مدرجين من بين أفضل الهدافين الذين سجلوا 3 أهداف مقابل 2 في كأس الأمم الأوروبية 1992

مقالات قد تثير إهتمامك:

تتكون القائمة من هنريك لارسن ودينيس بيركامب وكارل هاينز ريدل وتوماس برولين وجان بيير بابين وفرانك ريكار وتوماس هابلر وأخيراً يان إريكسون، سنبدأ قائمة أفضل هدافي أوروبا من يان إريكسون الذي سجل هدفين في يورو 1992.

دعنا ننتقل إلى قائمة

أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

يان إريكسون (هدفان)

اول لاعب في قائمة الهدافين في بطولة كأس الأمم الأوروبية 1992 هو يان إريكسون برصيد هدفين

كان مشوار إريكسون السويدي مع منتخب بلاده  متكون من اربعة اهداف دولية والمشاركة في 35 مباراة دولية، اثنان من تلك الأهداف سجلها  في السويد في بطولة أوروبا 1992، وقد كان إريكسون ضمن تشكيلة الفريق في كأس العلم 1990، تم إدراج إريكسون أيضًا في قائمة السويد لكأس العالم 1994، اضطر إلى الانسحاب بسبب الإصابة قبل وقت قصير من بدء المسابقة ، وحل محله تيدي لوسيتش.

اما اللعب الثاني في قائمة  أفضل الهدافين في تأريخ كأس امم اوربا 1992 هو اللاعب جان بيير بابين، ابقوا معنا لتعرفوا اكثر حول هولاء الهدافين

 

جان بيير بابين (هدفان)

اما ثاني لاعب في قائمة أفضل هدافي يورو 1992،  هو اللاعب الفرنسي

جان بيير بابين

الذي سجل هدفين في هذه النسخة من اليورو.

كان مشوار جان بيير بابين  مع منتخب بلاده متكون من 54 مباراة دولية مع فرنسا ، سجل جان بيير بابين 30 هدفا، تلقى بابين مباراته الأولية ضد أيرلندا الشمالية في مباراة ودية في فبراير 1986 واستمر في اللعب في

كأس العالم

1986، سجل هدفين في أربع مباريات ، الأولى ضد كندا (1-0) والثانية ضد بلجيكا (4-2) ، مما ساعد فرنسا في الوصول إلى المركز الثالث من مونديال 1986 في المكسيك.

وأحرز الفرنسي تسعة أهداف في مرحلة التصفيات ليساعد المنتخب الفرنسي في التأهل إلى يورو 1992 في السويد، على الرغم من هدفي جان بيير بابين ، فقد فشلت فرنسا في التاهل من دور المجموعات بعد فقدان الكثير من النقاط بسبب الخسارات.

مقالات قد تثير إهتمامك:

اللاعب التالي في قائمة

أفضل الهدافين في بطولة اوروبا في 1992

، هو فرانك ريكارد النجم الهولندي.

 

فرانك ريكارد (هدفان)

ثالث لاعب في هذه القائمة هو اللاعب الهولندي

فرانك ريكارد

، لاعب خط وسط دفاعي سريع وقوي وكامل ومثابر، وقد أشاد به النقاد لصفاته البدنية والرياضية ، ومعدل النشاط ، والتركيز ، والذكاء التكتيكي الحاد ، واتخاذ القرار في اللحظات الحرجة، فضلاً عن انسجامه المتميز مع باقي اللاعبين وتعدد مواهبه وقدرته على قراءة المباراة طوال مشواره الكروي الاحترافي.

يمكن أن يلعب أيضًا كلاعب وسط مركزي أو لاعب وسط ، وكذلك في دور دفاعي ، بشكل عام في الوسط  بسبب عدوانيته وتعدد مهاراته ومواهبه.

كان فرانك ريكارد معروفًا بتدخلاته القوية ، لكنه كان أيضًا أنيقًا بشكل مدهش بالنسبة للاعب من حجمه ، ولديه تقنية جيدة ، وقدرة على التمرير ، ولعب الارتباط ، والرؤية ، مما جعله بارعًا في بدء اللعب الهجومي باعتباره لاعبًا عميقًا، صانع ألعاب، ومهاجم وهمي بمجرد استعادته للكرة.

بسبب مهاراته الفنية وقدراته الإبداعية ، كان قادرًا أيضًا على اللعب في أدوار أكثر تقدمًا ، مثل المهاجم الثاني.

ظهر الأسطورة لأول مرة مع

منتخب هولندا

على المستوى الدولي في عام 1981، كان فرانك ريكارد من ضمن تشكيلة المنتخب الهولندي في يورو 1988، الذي فاز في النهائي على منتخب الاتحاد السوفيتي، بنتيجة 2-0 ، وتوّج بلقب البطولة، لعب في مركز قلب الدفاع مع رونالد كومان، كان مخضرمًا في 73 مباراة دولية وسجل أيضًا 10 أهداف، مثل ريكارد أيضًا هولندا في نهائيات كأس العالم لكرة القدم عامي 1990 و 1994  بالإضافة إلى يورو 1992.

سجل ريكارد هدف التعادل المتأخر لهولندا في تعادل نصف النهائي 2-2 مع الدنمارك في عام 1992 ، ولكن تم إقصاء الهولنديين بركلات الترجيح، في دور ربع نهائي كأس العالم 1994 ، ظهر فرانك ريكارد للمرة الأخيرة مع هولندا ، حيث خسر 3-2 أمام البرازيل الفائز في نهاية المطاف.

 

توماس هيسلر (هدفان)

اللاعب التالي في قائمة

أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

هو  اللاعب الالماني

توماس هيسلر

، لاعب وسط لامعًا وديناميكيًا ومبدعًا بقدميه السريعة وقدميه اليمنى الجيدة ، تميز بسرعته وحركته ونشاطه الكبير في المستطيل الاخضر.

كان يعتبر من أفضل اللاعبين الألمان في التسعينيات، كان لاعباً قصيراً اشتُهر بتقنياته ومهاراته في المراوغة ، فضلاً عن قدرته على تسجيل الأهداف وتقديم التمريرات الحاسمة لزملائه في الفريق ؛ كان أيضًا متخصصًا في الركلات الحرة وتميز بقيادته الناجحة للفريق طووال مسيرته الكروية الاحترافية.

غالبًا ما كان يلعب كلاعب خط وسط هجومي - يُعرف في إيطاليا باسم مركز الميزالا – الابع الذي يملك عقيلة هجومية، حيث احترف هيسلر في الدوري الايطالي الدرجحة الاولى، إّ انضم لنادي يوفنتوس لموسم واحد 1990-1991، شارك في 32 مباراة وسجل هدفا واحدا، وانضم بعد ذلك لنادي العاصمة الايطالية روما، من عام 1991 حتى عام 1994، وشارك مع الفريق في 88 مباراة دولية وسجل 11 هدفا.

كما كانت انطلاقة هيسلر الاحترافي في صفوف نادي كولن عام 1980 واستمر مع الفريق لثمانية مواسم ومن بين الفرق التي احترف فيها ايضا هو نادي كارلسروه من عام 1994 تى عام 1998، شارك مع الفريق في 118 مباراة وسجل 28 هدفا، ونادي بوروسيا دورتموند لموسم واحد، ونادي ميونخ 1860، ولمدة اربع مواسم، ونادي ريد بول سالزبورغ حيث علق بعدها حذائه واعتزل الملاعب في عام 2005 في مباراة كبيرة في مدينة كولونيا الالمانية، وحضر الحفل الكثير من نجوم العالم في كرة القدم مثل الايطالي

فرانشيسكو توتي

والألماني

لوثار ماتيوس

.

اما الاعتزال الدولي للنجم هيسلر الذي اختير كافضل لاعب في ألمانيا مرتين فقد كان بعد خروج ألمانيا من الدور الأول لبطولة الأمم الأوروبية يورو 2000 الذي استضافته كل من هولندا وبلجيكا.

كما ان هيسلر يستطيع اللعب كجناح أيمن أو حتى رقم عشرة، وفي دور خط الوسط المهاجم خلف المهاجمين أو كمهاجم ثانٍ ، مركز تم تكليفه فيه باللعب بين الخطوط وربط خط الوسط بالهجوم.

مقالات قد تثير إهتمامك:

شارك هيسلر في 101 مباراة مع

منتخب ألمانيا

وسجل 11 هدفاً، كما مثل منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 1994 و 1998 ، ويورو 92 ، ويورو 2000 ، بالإضافة إلى فوزين كبيرين في كأس العالم 1990 وبطولة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 1996

الآن نتقل في الفقرات القادمة من المقال حول أفضل هدافي يورو 1992 ستكون حول اللاعبين الذين سجلوا 3 أهداف في هذه النسخة من البطولة، وهم كالتالي: 

 

توماس برولين (3 أهداف)

كان

توماس برولين

لاعبًا من الطراز العالمي في ذروته ، ولد في  29 نوفمبر 1969 في هوديكسفال، لاعب كرة قدم سويدي معتزل، ومعروفًا بقدراته الاستثنائية في المراوغة، وقدرات دقيقة في التمرير، والتسديدات القوية على المرمى، لقد كان لاعب كرة قدم ديناميكيًا وحيويًا وخلاقًا ورائعًا تقنيًا.

لعب توماس برولين في الغالب كصانع ألعاب في خط الوسط الهجومي بسبب قدرته على مساعدة زملائه ، ولكن تم استخدامه أيضًا كمهاجم وجناح ولاعب خط وسط ومهاجم عميق طوال مسيرته بسبب معدل عمله وفطنته التكتيكية.

 على الرغم من موهبته الكبيرة، فقد تعرض لإصابات متعددة خلال مسيرته ، مما أجبره على التقاعد مبكرًا.

بدأ انطلاقته الكروية الاحترافية في صفوف نادي جي إيه أف سوندسفال في عام 1986، واحترف في نادي نورشوبينغ السويدي ايضا 1990، ثم انتقل الى نادي

بارما

الايطالي 1990 حتى عام 1995، وقد قضى فيه اغلب مشواره الكروي الاحترافي شارك مع الفريق في 133 لقاء وسجل 20 هدفا.

ومن الاندية التي احترف في صفوفها ايضا نادي ليدز يونايتد الاجليزي ولمدة موسمين شارك في 19 مباراة وسجل 4 اهداف، ولعب على سبيل الاعارة في نادي زيورخ وبارما في الموسم 1996-1997، وفي عام 1998 احترف في صفوف نادي كريستال بالاس منضما للدوري الانجليزي الممتاز وشارك مع الفريق في 13 مباراة.

بعد إنتقال توماس برولين إلى نادي

ليدز يونايتد

1995 ، تراجع مستواه كثيرا، حتى أنه انتهت مسيرته الكروية في سنّ مبكر و هو بعمر 28 عاما بسبب أصابة منعته من الاستمرار بلعب كرة القدم،  و فى عام 2007 اختارته مجله التايمز البريطانية كواحد من بين أسوء خمسين صفقة فى تاريخ

الدوري الانجليزي الممتاز

، حيث لم يحالفه الحظ كثيرا في موشاره الاحترافي.

اما مشواره مع منتخب بلاده فقد بدا في عام 1990 واستمر حتى عام 1995، مثل بلاده بارتداء قميص المنتخب الاول في 47 مباراة دولية وسجل 27 هدفا دوليا.

في كأس امم اوروبا 1992، اصبح توماس برولين هدافا مشتركا (ثلاثة أهداف) مع ثلاثة لاعبين آخرين وهم:  (هنريك لارسن ودنيس بيركامب وكارل هاينز ريدل)؛ وكان هدف توماس برولين ضد منتخب إنجلترا جعل منه نجما وعلق اسمه في ذاكرة الكثيرين.

 

دينيس بيركامب (3 أهداف)

اللاعب التالي في قائمة 

اللاعبين الاكثر تسجيلا للاهداف  في يورو 1992

هو اللاعب الهولندي

دينيس بيركامب

، حيث كان من بين أفضل الهدافين في يورو 1992

لقد كان دينيس بيركامب من ضمن تشكيلة الفريق الهولندي الاساسية والتي حملت لقب البطولة للنسخة السابقة من البطولة 1988 وجاء الفريق الهولندي للدفاع عن اللقب المختص باسمه والذي خسره امام منتخب الدنمارك بعد ذلك بضربات الترجيح .

تلقى بيركامب تدريبه في ممارسة كرة القدم الشاملة ، وهو أسلوب لعب متعدد الاستخدامات وفلسفة جعلته يسجل الاهداف ويكون من بين أفضل هدافي يورو 1992

كانت انطلاقة دينيس بيركامب في صفوف نادي 

أياكس

في بلاده ،  حيث كان اول ظهور له مع اياكس تحت قيادة المدرب العالمي

يوهان كرويف

في ديسمبر 1986، لعب في كل الفئات العمرية نفس أسلوب وتشكيل الفريق الأول (3-4-3) للسماح للاعبين بالانتقال بسلاسة إلى أعلى الهرم. بيركامب "لعب في كل مركز باستثناء حارس المرمى" ويعتقد أن تجربته كمدافع ساعدته على معرفة طريقة تفكير الخصوم وكيفية التغلب عليهم كما صرح بذلك في احدى المقابلات.

في الموسم التالي من شمواره الاحترافي  أصبح بيركامب لاعبا أساسيا في تشكيلة نادي أياكس،  وفاز بيركامب مع الفريق ببطولة الدوري الهولندي عام 1990 م وكأس الاتحاد الأوروبي 1992 م وكأس هولندا عام 1993 م، اختير بير كامب كأفضل لاعب في هولندا لعام 1991 و1993 م، وقد سجل بيركامب 122 هدفا في 239 مباراة لعبها مع إياكس.

مقالات قد تثير إهتمامك:

اشتهر بيركامب بهدوئه وقدرته على تسجيل أهداف متعددة لفريقه كمهاجم ، ولكن يمكنه أيضًا أن يلعب دورًا كمهاجم ثانوي خلف المهاجم رأس الحربة ، حيث كان يعمل بشكل أساسي كلاعب خط وسط مهاجم أو يتقدم بعمق ، وذلك بفضل مهاراته الكروية وقدرته الإبداعية ، مما سمح له بالنفوذ عميقاً بين الخطوط.

 

كارل هاينز ريدل (3 أهداف)

اللاعب الالماني

كارل هاينز ريدل

حجز له مقعدا في قائمة افضل الهدافين في بطولة كأس امم اوروبا لعام 1992، وهو من من مواليد 16 سبتمبر 1965، 

على الرغم من قصر قامته،  حيث يبلغ طوله 1.79 م (5 قدم 10 1⁄2 بوصة) ، فقد لقب بالهوائي، فقد تميز بمهارته في الكرات الهوائية،  لدقته الاستثنائية في الضربات الرأسية والقفز ومهارات التوقيت في الهواء ، فضلاً عن قدرته على الركض في منطقة الجزاء والحصول على نهاية العرضيات لقد أسس نفسه كمهاجم تقليدي ولكنه جيد الإنجاز وغزير الإنتاج.

في 31 أغسطس 1988 ، ظهر ريدل لأول مرة في ألمانيا الغربية ، حيث لعب 15 دقيقة ضد فنلندا وسجل في هذه البماراة اليت انتهت بفوز الماني وبنتيجة 4-0 ، في تصفيات كأس العالم 1990، خارج ارضه.

اختاره المدرب

فرانز بيكنباور

كنسخة احتياطية لكلينسمان ورودي فولر للنهائيات في إيطاليا ، ولعب أربع مباريات حيث فاز المنتخب الوطني بلقبه الثالث ، وبدأ مرة واحدة بسبب إيقاف الأخير.

أكثر مباريات ريدل التي لا تنسى مع ألمانيا حدثت في نصف نهائي كأس الأمم الأوروبية 1992 ضد السويد ، عندما سجل هدفين في الفوز 3-2 واستمر في إنهاء البطولة باعتباره هداف البطولة المشترك. وخاض مع منتخب بلاده  42 مباراة دولية وسجل 16 هدفا.

اما مشواره الاحترافي مع الاندية فقد انطلق من نادي آوغسبورغ الالماني 1983، ثم احترف في صفوف نادي فيردر بريمن من عام 1987 حتى عام 1990، انتقل بعد ذلك الى الدوري الايطالي منضما لنادي لاتسيو لثلاث مواسم، شارك في 84 مباراة وسجل 30 هدفا، عاد الى بلاده عام 1993 منضما لنادي

بوروسيا دورتموند

واستمر يلعب في صفوف الفريق حتى عام 1997، شارك في 87 مباراة وسجل 24 هدفا.

وكانت له تجربة ناجحة في البريميرليج حيث نضم لنادي ليفربول من عام 1997 حتى عام 1999، شارك في 66 مباراة وسجل 11 هدفا ولعب في صفوف نادي فولهام لموسمن من 1999 حتى 2001.

نصل الى نهاية المقال لنتعرف معا على آخر هداف في قائمة أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

وهو اللاعب الدنماركي هنريك لارسن وبرصيد 3 اهداف.

 

هنريك لارسن (3 أهداف)

آخر

أفضل الهدافين في بطولة أمم أوروبا 1992

هو لاعب دنماركي استثنائي،

هنريك لارسن

، من مواليد 17 مايو 1966 في مدينة  لينغبي في الدنمارك، لاعب كرة قدم معتزل، ومدرب كرة قدم حالي، كان هدافاً للمنتخب الدنماركي في بطولة كأس الأمم الأوروبية 1992 ، التي فازوا بها على حساب المنتخب الالماني الذي حل في مركز الوصيف ، في 26 يوليو 1992، على ملعب أوليفي، غوتنبرغ في السويد وبحضور 37,800 عى مدرجات الملعب، وبتحكيم الحكم الدولي السويسري برونو غالر.

  كان أيضًا لاعبا اساسيا في تشكيلة الفريق الدنماركي في يورو 96 ، حيث ظهر للمرة الأخيرة مع منتخب بلاده.

شارك في 39 مباراة دولية  مع المنتخب وأحرز خمسة أهداف،  في عام 1998 ، تزوج من ساشا كروثر وهي مراسلة رياضية إنجليزية كان قد التقى به قبل عامين خلال بطولة أوروبا.  

تم اختيار هنريك لارسن للمنتخب الدنماركي للمشاركة في بطولة يورو 92 ، بدأ لارسن البطولة كبديل ، لكنه انتهى بتسجيل ثلاثة أهداف في يورو 92 ، وكان هدفان من الاهداف الثلاثة في مباراة نصف النهائي للبطولة امام منتخب هولندا حامل اللقب للنسخة السابقة 1988، وهدفا في مباراة النهائي امام المنتخب الالماني 2-2، والتي ذهبت لضربات الجزاء وحسم اللقب لفريق هنريك لارسن، وقد سجل لارسن ركلته في هذه المباراة ليتوج منتخب بلاده باول لقب اوربي له في تأريخه ويدخل هنريك لارسن في قائمة أفضل الهدافين في تأريخ كأس امم اوربا 1992

 

 

مقالات قد تثير إهتمامك:

 

  


source: SportMob