logo
My Profile

أفضل 11 لاعب برازيلي على مر العصور

Sat 05 June 2021 | 7:30

في هذا المقال سنراجع اهم لاعبي واحدة من أهم الدول في عالم كرة القدم و نحدد لك أفضل تشكيلة برازيلية على الإطلاق.

يذكرنا الحديث عن البرازيل دون وعي برياضة كرة القدم. البلد الذي لطالما كانت كرة القدم فيه جزءًا أساسيًا من حياة الناس و ما زال الشعب البرازيلي يحب هذه الرياضة دون أي مقابل بل انهم معرفون بكونهم اساطير فيها.

العديد من لاعبي كرة القدم الذين عندما نذكر أسماؤهم يعدون من بين العظماء في الأصل لعبوا لصالح دولة البرازيل كمنتخبهم الوطني، لذلك بدون أدنى شك يمكننا اعتبار البرازيل واحدة من أفضل المنتخبات الوطنية في عالم كرة القدم و لاعبي المنتخب البرازيلي من بين أعظم اللاعبين في تاريخ هذه الرياضة.

هنا نريد أن نقدم لك قائمة بأفضل تشكيلة في البرازيل و نكشف عن أولئك الذين نعتقد أنهم أفضل 11 لاعبا في منتخب البرازيل على الإطلاق.

أفضل 11 لاعب برازيلي على مر العصور

لسوء الحظ هناك الكثير من لاعبي كرة القدم الرائعين في تاريخ البرازيل الذين لم نذكرهم بسبب التزامنا بتشكيلة مكونة فقط من 11 لاعبا. و مع ذلك ها هي القائمة! اكمل القراءة و استمتع.

جيلمار (حارس مرمى)

كان جيلمار دوس سانتوس نيفيس لاعب كرة قدم برازيلي و يعد اسمه من بين أفضل لاعبي كرة القدم البرازيليين على الإطلاق.

ولد جيلمار في 22 آب او أغسطس 1930 في سانتوس بالبرازيل، و بدأ ظهوره الاحترافي لأول مرة في عام 1951 كحارس مرمى مع نادي كورينثيانز حيث مكث هناك لمدة السنوات العشر التالية. ثم انضم إلى نادي سانتوس عام 961 ،  و شارك في 752 مباراة. يعتبر واحداً من أعظم حراس المرمى البرازيليين على مر العصور، كان لدى جيلمار ردود أفعال ممتازة و قدرة عالية على إعطاء الاخرين الاحساس بالهدوء و الثقة خاصة خط الدفاع، و لعب جيلمار للمنتخب البرازيلي من 1953 إلى 1969. و شارك معهم في 104 مباراة سجل فيها 95 هدفاً فقط و حصل على العديد من الألقاب بما في ذلك كأس العالم في عامي 1958 و 1962.

قد يكون من المثير للاهتمام بالنسبة لك أن تعرف أن جيلمار كان الحارس الأساسي لبيليه و هو مشهور في جميع أنحاء العالم باسم "حارس مرمى بيليه". لقد كان لاعبًا لطيفًا يُذكر بأسلوبه الرصين على أرض الملعب و شخصيته اللطيفة.

توفي جيلمار دوس سانتوس نيفيسدي في 25 أغسطس 2013 عن عمر يناهز 83 عامًا و سيُذكر كواحد من

أفضل 11 لاعب برازيلي على مر العصور

.

كافو (الظهير الأيمن)

مقالات قد تثير إهتمامك:

الظهير الأيمن البرازيلي السابق ماركوس إيفانجليستا دي مورايس، المعروف باسم كافو، هو لاعب كرة القدم التالي في قائمة أفضل 11 لاعب برازيلي على الإطلاق. إنه اللاعب البرازيلي الأكثر لعبا للمباريات على الإطلاق و الذي شارك في أكثر من 150 مباراة مع المنتخب الوطني. شارك كافو في أربع كؤوس عالمية، و فاز باللقب مرتين و أصبح لاعب كرة القدم الوحيد الذي لعب في ثلاث نهائيات من بطولة كأس العالم. كما فاز بكأس كوبا أمريكا مرتين و كأس القارات مرة واحدة مع منتخب بلاده.

على مستوى الأندية لعب مع أندية مثل

روما

و

ميلانو

و

ساو باولو

، حيث شارك في أكثر من 500 مباراة طوال مسيرته المهنية على مستوى الأندية. فاز بالعديد من بطولات الأندية المحلية و الدولية مثل دوري الدرجة الأولى الإيطالي، و بطولة باوليستا، و كأس الكؤوس الأوروبية و غيرها الكثير.

يعتبر من قبل العديد أنه أحد أفضل اللاعبين في جيله فقد كان ظهيرًا أيمنًا رائعًا وهو متعدد المهارات بما يكفي للعب كقلب دفاع أو حتى كجناح أيمن. كانت لديه مهارة دفاعية قوية للغاية و عقل هجومي. كما كان معروفا بقدرته على تحمل الضغط و سرعته و انتشاره الصحيح على ارض الملعب و ذكائه التكتيكي.

روبرتو كارلوس (الظهير الأيسر)

نظرًا لكونه جزءًا من بين أحد أعظم لاعبي جيله من بين اللاعبين البرازيليين، فإن روبرتو كارلوس ينتمي بلا شك إلى

افضل 11 لاعب كرة القدم البرازيلية في كل الأوقات

. عندما يتعلق الأمر بدور الظهير الأيسر و أفضل اللاعبين الذين لعبوا في مركز اللعب هذا، فإن اسم روبرتو كارلوس هو أحد اهم الاسماء الذي يتبادر إلى الاذهان. يُدعى الرصاصة بسبب سرعته الاستثنائية و تسديداته القوية بالقدم اليسرى.

قدم كارلوس الذي كان في الأصل مهاجمًا المواصفات الهجومية إلى دور الظهير الأيسر. خلال مسيرته الاحترافية حصل على العديد من الألقاب مثل الفوز بدوري أبطال أوروبا 3 مرات و 4 ألقاب في الدوري الإسباني و مثل بلاده في 3 بطولات مختلفة لكأس العالم، و حصل على المركز الثاني في كأس العالم 1998 و فاز بالمسابقة في عام 2002. و هو أيضًا ثاني أكثر لاعب برازيلي مشاركة في المباريات على مر العصور بعدد بلغ 125 مباراة دولية. كان كارلوس أيضًا وصيفًا لجائزة الفيفا لأفضل لاعب في عام 1997 و جائزة الكرة الذهبية في عام 2002.

كارلوس ألبرتو توريس (قلب دفاع)

مقالات قد تثير إهتمامك:

يعتبر كارلوس ألبرتو توريس أحد أفضل لاعبي مركز قلب دفاع من بين أفضل اللاعبين في البرازيل على الإطلاق، و هو أحد أفضل المدافعين في العالم. و كان لاعبا اساسيا في الفريق و المنتخب الوطني للقرن العشرين و كان يحظى باحترام الكثيرين. ضم أسطورة كرة القدم بيليه اسمه في قائمة الفيفا الـ 100 لأعظم لاعبي العالم على قيد الحياة. على مستوى النادي أمضى معظم حياته المهنية مع نادي سانتوس، و غالبًا ما يعتبر من قبل العديد على أنه أفضل لاعب في النادي. شارك توريس في 445 مباراة مع النادي. كما انه لعب أيضًا في فترات مختلفة في أندية مثل فلومينينسي و

فلامينجو

و

نيويورك كازموس

و كاليفورنيا سيرف.

لعب مع منتخب البرازيل في 53 مباراة في غضون 13 عامًا. لعب في منتخب بلاده كقائد في مونديال 1970 و الجدير بالذكر أن الهدف الذي سجله في النهائي يعتبر من أعظم الأهداف في تاريخ البطولة. اشتهر توريس بصفته مدافعًا قويًا بسبب مهاراته الكروية الجيدة و أسلوبه القيادي و قدراته الدفاعية.

المعروف باسم "O Capitão do Tri"، كان ألبرتو توريس جزء من قاعة المشاهير في متحف كرة القدم البرازيلي، و جزء من قاعة المشاهير في كرة القدم الوطنية الأمريكية أيضًا.

دومينغوس دا جويا (قلب دفاع)

قلب الدفاع الآخر الذي تمكن من نيل مركزه في افضل تشكيلة لمنتخب البرازيل على الإطلاق هو أحد أفضل المدافعين البرازيليين على مر العصور، دومينغوس دا جويا.

ولد دومينغوس أنطونيو دا جويا في 19 نوفمبر 1912 في ريو دي جانيرو بالبرازيل، و بدأ لعب كرة القدم منذ صغره، بدأ دا جويا مسيرته الكروية مع نادي بانغو في عام 1929 عندما كان يبلغ من العمر 17 عامًا فقط و شارك في 57 مباراة مع النادي. كما كان لديه فترات لعب في أندية مثل

فاسكو دا جاما

و ناسيونال وبوكا جونيورز و فلامنغو و كورنثيانز. على مستوى النادي شارك في 417 مباراة طوال مسيرته الكروية.

على الصعيد الدولي انضم دا جويا إلى المنتخب البرازيلي عام 1931، و لعب في أربع مباريات مع منتخب البرازيل في نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 1938. خلال 15 عامًا مع المنتخب الوطني أثبت نفسه كنجم و ظهر في 30 مباراة، توفي دا جويا في 18 مايو 2000 عن عمر يناهز 87 عامًا في البرازيل و سيظل اسمه دائمًا بين أعظم لاعب في البرازيل.

ديدي (خط وسط)

مقالات قد تثير إهتمامك:

اللاعب التالي في قائمتنا لـ

أفضل 11 لاعب في البرازيل على الإطلاق

ينتمي إلى اللاعب البرازيلي السابق فالدير بيريرا المعروف باسم ديدي.

ولد في 8 أكتوبر 1928 في كامبوس دوس جويتاكازيس، آر جيه، البرازيل. بدأ ديدي لعب كرة القدم في الشوارع، لعب لنادي أمريكانو دي كامبوس، لينكوينسي، و مادوريرا في بداية مسيرته الاحترافية. كما لعب في ثلاث بطولات لكأس العالم و فاز في آخر اثنين، و حصل على الكرة الذهبية التي تُمنح لأفضل لاعب في المسابقة.

يعتبر ديدي الذي كان لاعباً مميزا واحداً من أفضل لاعبي خط الوسط في جيله و أحد أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم، و المعروف باسم "الأمير الإثيوبي". و قد اشتهر ديدي بمجموعة من التمريرات و خفة الحركة و التكتيكات المميزة. حقق أعظم إنجازاته في كأس العالم في عام 1958، حيث كان لاعباً في البطولة. لقد كان العقل المدبر لأول فوزين في كأس العالم لمنتخب لبرازيل كلاعب خط وسط. اذ أحرز 20 هدفًا في 68 مباراة دولية، كما قدم عدد كبير من الركلات الحرة المميزة.

خلال أول ظهور له مع المنتخب البرازيلي حصل ديدي على العديد من الألقاب و الجوائز بما في ذلك كأس العالم و كوبا أوزوالدو كروز و ألعاب عموم أمريكا و الكأس الأطلسي.

زيكو (خط وسط)

آرثر أنتونيس كويمبرا، المعروف باسم زيكو هو اللاعب التالي في قائمتنا لأفضل 11 لاعب في البرازيل على الإطلاق، و هو أحد أفضل اللاعبين البرازيليين في التاريخ و معروف لدى الكثيرين باسم بيليه الأبيض. ولد في 3 مارس 1953 في ريو دي جانيرو، البرازيل، كان يُعرف باسم "آرثر زيكو" و تعني " آرثر الصغير" و هو لقب أعطته له أسرته عندما كان طفلاً. و لكن على مدار العقدين التاليين أصبح معروفًا دوليًا بهذا اللقب المختصر المكون من أربعة أحرف من اللقب. بدأ زيكو مسيرته المهنية في عام 1971 بعد أن لعب في نادي فلامنجو لما يقرب من أربع سنوات. و تابع اللعب مع نادي فلامنجو حتى شارك في 212 مباراة و سجل 123 هدفا. خلال السنوات التالية لعب لنادي

أودينيزي

و فلامنغو و

كاشيما أنتليرز

.

كان زيكو لاعبًا مبتكرًا موهوبًا بمهارات فنية رائعة، و كان لديه عين لا تتزحزح عن المرمى، و امتلك أيضا تسديدات دقيقة، و هو يعتبر أفضل هداف في السبعينيات و الثمانينيات و أفضل من يقدم التمريرات الحاسمة. كان أيضًا متخصصًا في الركلات الثابتة، اشتهر بقدرته على ثني الكرة و التسجيل من مواقف الكرة الثابتة و يعتبر أحد أعظم منفذي الركلات الحرة على الإطلاق الذين سجلوا أكبر عدد من الأهداف من الركلات الحرة، برصيد 101 هدفا.

انضم زيكو إلى المنتخب البرازيلي عام 1976 و لما يقرب من 10 سنوات ظهر في 71 مباراة و سجل 48 هدفا. حصل على العديد من الألقاب و الجوائز خلال مسيرته الدولية، منها كأس العالم و احتل المركز الثالث 1978 و كوبا أمريكا المركز الثالث 1979، و بعد تقاعده عام 1999 بدأ مسيرته التدريبية و تولى تدريب العديد من الفرق حتى الآن.

ريفالدو (وسط مهاجم مركزي)

مقالات قد تثير إهتمامك:

ريفالدو فيتور بوربا فيريرا المعروف باسم الأسطوري ريفالدو هو لاعب كرة قدم محترف سابق من البرازيل و هو سابع أفضل هدافي منتخب كرة القدم البرازيلي. يُعرف باسم اللاعب الكامل و هو أحد أشهر لاعبي البرازيل و اسمه بلا شك من بين

أفضل 11 لاعب منتخب البرازيل على الإطلاق

. يُعتبر أحد أعظم لاعبي كرة القدم على مر العصور و تم ضمه في قاعة المشاهير في متحف كرة القدم البرازيلي.

ولد في 19 أبريل 1972 في ريسيفي بالبرازيل و مثل العديد من لاعبي كرة القدم البرازيليين الآخرين، بدأ ريفالدو لعب كرة القدم منذ صغره. لعب مع كل من نادي بوليستانو و سانتا كروز في مسيرته للشباب قبل أن يبدأ مسيرته الكروية في عام 1991. منذ ذلك العام حتى 2015 عندما تقاعد أخيرًا من لعب كرة القدم، لعب لفرق و أندية مختلفة لأكثر من عقدين.

إنه أحد أغنى لاعبي كرة القدم الذين ولدوا في البرازيل. كما أنه يحتل مكانة بين قائمة أشهر لاعبي كرة القدم. مع البرازيل فاز ريفالدو بكأس العالم لعام 2002، و كأس أمريكا لعام 1999، و كأس القارات لعام 1997. و يعمل حاليًا كرئيس لنادي موجي ميريم الرياضي في البرازيل، و يعتبر ريفالدو أحد أفضل لاعبي كرة القدم في جيله و أحد أفضل لاعبي كرة القدم البرازيليين على مر العصور، و هو بلا شك أحد أعظم لاعبي منتخب البرازيل.

جارينشا (الجناح الأيمن)

اللاعب التالي في قائمة أفضل 11 لاعب في البرازيل على الإطلاق هو الجناح الأيمن البرازيلي السابق مانويل فرانسيسكو دوس سانتوس جارينشا المعروف باسم جارينشا و الذي يعني "الطائر الصغير" باللغة البرتغالية.

على مستوى الأندية لعب مع العديد من الأندية البرازيلية و شارك في أكثر من 600 مباراة. قضى معظم حياته المهنية باللعب مع فريق بوتافوجو، و فاز معهم بالعديد من الألقاب. بصفته لاعبًا برازيليًا دوليًا لعب جارينشا 50 مباراة مع منتخب البرازيل و سجل 12 هدفًا. حضر ثلاث نهائيات لكأس العالم فازت البرازيل بالبطولة في اثنان منها. كان جارينشا لاعبا و عاملا رئيسياً في انتصارات البرازيل في كأس العالم و هو أول لاعب كرة قدم يفوز بالكرة الذهبية و الحذاء الذهبي و كأس العالم.

اشتهر بتحكمه في الكرة و هو يعتبر مراوغًا رائعًا استخدم أساليب الخداع كثيرًا كما أن تسديداته القوية بكلتا قدميه كانت قاتلة أيضًا. على الرغم من أنه بدا أنه أصبح بطلاً منسيًا خلال السنوات الأخيرة من حياته و توفي عندما كان عمره 50 عامًا فقط، إلا أنه بلا شك البرازيلي الذي سيتذكره الجميع من محبي كرة القدم باعتباره أحد أعظم لاعب في البرازيل.

بيليه (الجناح الأيسر)

مقالات قد تثير إهتمامك:

المهاجم البرازيلي الأسطوري إديسون أرانتيس دو ناسيمنتو أو المعروف على نطاق واسع باسم بيليه، هو لاعب كرة القدم القادم من بين

أفضل 11 لاعب في منتخب البرازيل على الإطلاق

. يُعتبر أحد عظماء كرة القدم و نال لقب لاعب القرن من الفيفا إلى جانب مارادونا، الذي تم اختياره من بين أهم 100 لاعب في القرن العشرين حسب الزمان، و هو أيضًا أحد أفضل الهدافين في كأس العالم على الإطلاق برصيد 12 هدفا.

من الجدير بالذكر أن بيليه هو الهداف التاريخي للبرازيل و كذلك أفضل هداف في تاريخ نادي سانتوس. قضى معظم مسيرته الكروية مع نادي سانتوس حيث شارك فيما يقارب من 500 مباراة لهم في ذلك الوقت، و لعب عامين فقط في نادي نيويورك كوزموس ثم تقاعد. في مسيرته الدولية لعب للبرازيل لأكثر من 14 عامًا و فاز بثلاثة ألقاب لكأس العالم معهم طوال فترة مسيرته الدولية. في المجموع شارك مع منتخب البرازيل في 92 مباراة و سجل 77 هدفًا.

ان ما امتاز ببيليه به هو انه كان مهاجمًا مثاليا و هدافًا كثير التسجيل. اشتهر بوصف كرة القدم بعبارة "اللعبة الجميلة". على الرغم من كونه هدافًا رائعًا إلا أنه كان أيضًا صانع ألعاب قويًا يتمتع بالدقة و القدرة على تقديم التمريرات الحاسمة. بشكل عام يمكننا القول إنه من بين الأفضل و في وقت ما هو كان الافضل!

رونالدو (مهاجم)

رونالدو لويس نازاريو دي ليما هو لاعب كرة قدم برازيلي سابق لعب كمهاجم. إنه ثاني أفضل هداف في كأس العالم و واحد من أفضل 11 لاعب في البرازيل على الإطلاق، و لعب في العديد من الأندية الكبيرة و الشهيرة مثل

برشلونة

و

ريال مدريد

و إنتر ميلان و إيه سي ميلان و بالطبع لعب مع منتخب البرازيل أيضًا.

إن ما امتاز به هو دقته، التمريرات، العرضيات، التقنيات الجنونية أو بشكل عام إن اسلوبه ساعده في تحقيق الكثير من الإنجازات التي على سبيل المثال يمكننا أن نذكر الكرة الذهبية، الحذاء الذهبي، الكرة الذهبية لكأس العالم، و الكرة الفضية. كواحد من أعظم اللاعبين على مر العصور تم ضمه في العديد من قاعات الشهرة و يواصل الآن مسيرته كرئيس لنادي ريال بلد الوليد في الدوري الإسباني.

ولد في 18 سبتمبر 1976 في ريو دي جانيرو بالبرازيل و بدأ مسيرته الاحترافية في سن 17، وظهر لأول مرة مع البرازيل في مباراة ودية في ريسيفي ضد الأرجنتين في 23 مارس 1994. كان جزءًا من الفريق الذي فاز بكأس العالم لعام 1994 لكنه لم يشارك في تلك المباراة. و شارك في 98 مباراة مع منتخب البرازيل و أحرز 62 هدفًا مما يجعله ثالث أفضل هداف لمنتخب البرازيل.

مقالات قد تثير إهتمامك:


source: SportMob