logo

أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ

Wed 26 May 2021 | 5:30

في هذه المقال سنلقي نظرة على بعض أكثر لاعبي كرة القدم إلتزاما بالقوانين على مر التاريخ و الذين يمكن أن يكونوا قدوة رائعة للاعبين الشباب.

في كرة القدم الانضباط و الالتزام بالقوانين شرط أساسي للنجاح. من المهم جدًا للاعبين ألا يتركوا أنفسهم مشتتي الإنتباه من قبل الخصوم أو المتفرجين أو الحكام. يركز اللاعبون الجيدون على مهمتهم و فريقهم و ما يفترض بهم القيام به. و هذا الانضباط و الالتزام بالقوانين يجعلهم ناجحين. في كرة القدم يعد الانضباط عاملاً مهمًا، ليس فقط في المجال التكتيكي و لكن أيضًا من حيث سلوك اللاعب على أرض الملعب.

هناك بعض لاعبي كرة القدم الذين يتسمون بالعدوانية الشديدة و يتمتعون بسمعة طيبة بأنهم لاعبي سييء المزاج. و مع ذلك هناك أيضًا لاعبي محترفين آخرون في كرة القدم يتمتعون بقدر كبير من الانضباط و يمكن اعتبارهم سادة كرة القدم. يركز لاعبو كرة القدم هؤلاء دائمًا على مهمتهم و يتجنبون التورط في أي شيء آخر غير مهمتهم الأساسية و هي لعب كرة القدم في الملعب، و الأهم من ذلك أنهم يلعبون دائمًا وفقًا للقوانين.

أكثر اللاعبين التزاما بالقوانين في تاريخ كرة القدم

في هذا المقال سنلقي نظرة على بعض لاعبي كرة القدم الأكثر انضباطًا على الإطلاق، و الذين لم يحصلوا على بطاقة حمراء طوال مسيرتهم المهنية. اكملوا القراءة لمعرفة المزيد.

أندريس إنيستا

يعتبر من أفضل لاعبي خط الوسط في كل العصور خلال الفترة التي قضاها في نادي

برشلونة

. لفترة طويلة لعب بشكل أساسي مع تشافي و بوسكيتش، شكل إنييستا مثلث خط وسط السحري للكتالونيين و أيضًا تألق في المنتخب الإسباني. كواحد من أكثر لاعبي خط الوسط موهبة في جيله، لعب أكثر من 749 مباراة لنادي برشلونة و نادي

فيسيل كوبي

الياباني دون الحصول على بطاقة حمراء واحدة.

هذا السجل المتمثل في عدم تلقي بطاقة حمراء واحدة في حياته المهنية يتحدث عن شخصيته و مدى التزامه بالقوانين. من الناحية المميزة يخشى الصراع و المواجهة و يرغب دوما ان ينسجم في لعبه لدرجة أنه يختار قمع غضبه لتجنب الصراع. في أسوأ الأحوال يقاوم بسلوك سلبي و مرتد و لكن لا يغضب أبدًا و يدخل في عراك مباشر مع اللاعبين.

كما لم يحصل أندريس إنييستا على بطاقة حمراء في 131 مباراة لعبها مع منتخب إسبانيا خلال مسيرته.

جواو موتينيو

مقالات قد تثير إهتمامك:

بدأ لاعب خط الوسط البرتغالي الأسطوري مسيرته الكروية في نادي

سبورتنج لشبونة

و لعب دورًا رئيسيًا هناك لمدة ست سنوات قبل أن ينضم إلى عملاق برتغالي آخر هو

إف سي بورتو

. بعد اللعب هناك لمدة ثلاث سنوات انتقل إلى نادي موناكو و يلعب الآن مع نادي ولفرهامبتون واندررز الإنجليزي. منذ بداية مسيرته لم يتلق موتينيو بطاقة حمراء أبدًا في أكثر من 700 مباراة لعبها.

و مع ذلك في 12 ديسمبر 2020 في مباراة الدوري الإنجليزي الممتاز ضد نادي أستون فيلا، طُرد جواو موتينيو بعد حصوله على بطاقتين صفراء في أقل من 8 دقائق، و بذلك حصل على أول بطاقة حمراء في مسيرته. لكنه لم يتلق أي بطاقة حمراء مباشرة حتى الآن خلال مسيرته و هو أحد أكثر لاعبي كرة القدم التزما بالقوانين على الإطلاق.

شيء آخر يجب ذكره حول جواو موتينيو هو أن لاعب خط الوسط المحترف لم يتلق أي بطاقات حمراء خلال المباريات الـ 130 التي خاضها حتى الآن مع المنتخب البرتغالي.

ريان جيجز

يعرف جميع مشجعي كرة القدم في العالم تقريبًا أن رايان جيجز أحد أساطير نادي

مانشستر يونايتد

، لكن من الجيد أن نعرف أن لاعب خط الوسط الويلزي بدأ كرة القدم كلاعب شاب في النادي الغريم مانشستر سيتي و انتقل لاحقًا إلى نادي مانشستر يونايتد. في أولد ترافورد تحول إلى أحد أفضل لاعبي النادي، حيث لعب باستمرار لمدة 24 عامًا قبل أن يتوقف عن اللعب إلى الأبد.

مباشرة بعد تقاعده بدأ جيجسي مسيرته التدريبية في نادي مانشستر يونايتد و هو الآن مدير

منتخب ويلز

.

خلال فترة لعبه الطويلة في نادي مانشستر يونايتد، شارك ريان جيجز فيما مجموعه 930 مباراة في جميع المسابقات، لم يتلق خلالها أي بطاقة حمراء أو بطاقة صفراء ثانية و بالتالي أثبت أنه أحد

أكثر اللاعبين التزاما بالقوانين في تاريخ كرة القدم

. خلال مسيرته مع النادي تلقى رايان جيجز ما مجموعه 48 بطاقة صفراء.

على المستوى الدولي شارك جيجز في 64 مباراة مع منتخب بلاده ويلز بعد ظهوره لأول مرة في 16 أكتوبر 1991، و التي تم طرده منها بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية في المباراة ضد منتخب النرويج. في ذلك الوقت كان منتخب ويلز يلعب في المجموعة الخامسة من تصفيات كأس العالم في أوروبا. قدم رايان جيجز أيضًا تمريرة حاسمة في تلك المباراة حيث خسروا في النهاية بنتيجة 3-2.

كريم بنزيما

مقالات قد تثير إهتمامك:

حسنًا، من لا يعرفه؟ كريم بنزيما هو مهاجم نادي

ريال مدريد

الأول لسبب ما. لقد سجل 274 هدفًا مذهلاً في 550 مباراة مع النادي الملكي. بدأت مسيرته في وطنه فرنسا مع نادي أولمبيك ليون. انتقل من هناك إلى نادي ريال مدريد مقابل رسوم نقل قدرها 35 مليون يورو، و أصبح لاعبًا اساسيا منذ ذلك الحين. بالنظر إلى حصيلة أهدافه فلا عجب إنه بات لاعبا اساسيا.

بالإضافة إلى ذلك يعد الفرنسي أحد أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على الإطلاق. على الرغم من أنه ارتكب خطأ أو خطأين، إلا أن بنزيما لم ير بطاقة حمراء واحدة في مسيرته، و بالتالي انضم إلى قائمة أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين في كل العصور. بالإضافة إلى عدم حصوله على بطاقة حمراء واحدة خلال مسيرته، تلقى بنزيما 15 بطاقة صفراء فقط في 698 مباراة لعبها حتى الآن.

مع المنتخب الفرنسي سجله أكثر إثارة للإعجاب، حيث لم يتلق المهاجم الموهوب بطاقة صفراء أو حمراء في 81 مباراة لعبها مع منتخب بلاده. لا شك أننا يمكن ان نعتبر كريم بنزيما أحد

أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين في كل العصور.

داميان داف

كان يتمتع بشعبية خاصة في وطنه

أيرلندا

و مع المعجبين الإنجليز. ليس من الغريب أنه قضى مسيرته المهنية حصريًا في الجزيرة، باستثناء عام واحد في أستراليا. بين أول ظهور له في 25 مارس 1998 و آخر مباراة دولية له في عام 2012، كان داف أحد اللاعبين الاساسيين في المنتخب الأيرلندي. كانت أبرز لحظات مسيرته هي اللعب مع منتخب أيرلندا في كأس العالم 2002 و بطولة امم أوروبا 2012.

منذ صغره قضى مسيرته الكروية إلى حد كبير في إنجلترا، حيث فاز بلقبين في الدوري الإنجليزي الممتاز مع نادي

تشيلسي

في موسمي 2005 و 2006. على الرغم من أن

الدوري الممتاز

كان صعبًا، فقد تمكن داف من اللعب فيه بدون نيل بطاقة حمراء واحدة طوال فترة مسيرته الكروية. و لهذا يستحق الاحترام! بشكل ادق لم يحصل على بطاقة حمراء واحدة في إجمالي 555 مباراة لعبها خلال مسيرته. من ناحية أخرى حصل مؤخرا على البطاقة رقم 38 بطاقة صفراء في مسيرته الكروية.

على المستوى الدولي كما ذكرنا سابقًا كان لاعبًا رئيسيًا للمنتخب الأيرلندي، حيث لعب 101 مباراة و سجل 8 أهداف و لم يتلق أي بطاقة حمراء أبدًا. في المباريات الدولية حصل على ما مجموعه ثلاث بطاقات صفراء مما يثبت أنه أحد

أكثر اللاعبين التزاما بالقوانين في تاريخ كرة القدم

.

غاري لينيكر

مقالات قد تثير إهتمامك:

غاري لينيكر الذي نعرفه هذه الأيام كإعلامي في عالم كرة القدم، كان من بين أكثر المهاجمين موهبة و هدافي كرة القدم الإنجليزية، حيث بعد أن بدأ مسيرته في نادي

ليستر سيتي

و لعب لاحقًا مع نادي إيفرتون، انضم إلى نادي برشلونة. خلال إقامته في برشلونة لعب مباريات رائعة مع الفريق الكتالوني، و سجل بعض الأهداف الرائعة. في موسم 1989/90 عاد مرة أخرى إلى دوري الدرجة الأولى الإنجليزي لكن هذه المرة لعب مع نادي توتنهام هوتسبر.

لعب العامين الأخيرين من مسيرته في نادي ناغويا غرامبوس في الدوري الياباني. على الرغم من أن الكثيرين يتذكرونه كواحد من أفضل المهاجمين في عصره، حيث تمكن من تسجيل العديد من الأهداف خلال مسيرته إلا أنه اشتهر أيضًا بعدم تلقيه بطاقة حمراء واحدة في إجمالي 267 مباراة لعبها، مما يضعه في قائمة لاعبي كرة القدم الأكثر التزاما بالقوانين على الإطلاق.

ظهر لينيكر لأول مرة مع منتخب إنجلترا تحت قيادة الأسطورة السير بوبي روبسون في 26 مايو 1984، حيث تمكن من لعب ما مجموعه 80 مباراة خلال مسيرته و سجل 48 هدفًا. بصفته أحد

أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على الإطلاق

لم يتلق أي بطاقة حمراء خلال مسيرته الدولية.

فيليب لام

في مسيرته فاز لاعب نادي بايرن ميونخ البالغ طوله 1.70 متر بكل شيء تقريبًا. لقد كان بطل الدوري و كأس المانيا كأسًا عدة مرات، و الفائز بـ

دوري أبطال أوروبا

، و الفائز بكأس السوبر مع نادي بايرن ميونخ. كما قاد المنتخب الألماني للفوز بكأس العالم في عام 2014. بالإضافة إلى هذه الإنجازات و الالقاب فاز أيضًا بالعديد من الجوائز الفردية. لطالما كان لام يُعتبر قدوة للعديد في عالم كرة القدم و كان الجميع معجبين بشكل خاص بأسلوبه الهادئ و اللطيف.

في إجمالي 652 مباراة لعبها مع نادي بايرن ميونخ و شتوتغارت، لم يتلق المدافع الألماني الأسطوري أي بطاقة حمراء. رصيد بطاقته الصفراء 49 و هو معدل منخفض للغاية بالنسبة للمدافع. هذه المرة تثبت الأرقام أن فيليب لام أحد أكثر لاعبي كرة القدم شهرة في كل العصور. خلال مسيرته لم يتلق في ثلاث مناسبات بطاقة صفراء واحدة في مواسم

الدوري الألماني

.

كما أنه لم يتلق أي بطاقات حمراء في 113 مباراة لعبها مع المنتخب الألماني و مع ذلك فقد حصل على بطاقة صفراء في 11 مباراة، معظمها في تصفيات كأس العالم و المباريات الودية الدولية.

آرون هيوز

مقالات قد تثير إهتمامك:

يكاد يكون من المستحيل كتابة مقال عن أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين في كل العصور و عدم ذكر آرون هيوز. بصفته خريج أكاديمية

نيوكاسل يونايتد

، بدأ آرون هيوز مسيرته الكروية الاحترافية مع فريق نيوكاسل. كان لاعباً أساسياً في الفريق لمدة ثماني سنوات قبل أن ينضم إلى نادي أستون فيلا و لاحقاً فولهام، حيث أمضى 7 سنوات أخرى. يعتبر الكثيرون أن انتقاله إلى كوين باركس رينجرز في نافذة الانتقالات الشتوية لبطولة سكاي بيت هي بداية نهاية مسيرته، والتي حدثت في فريق هارت أوف ميدلوثيان.

في جميع المباريات الـ 671 التي لعبها آرون هيوز كمدافع مركزي خلال مسيرته، لم يتلق بطاقة حمراء أبدًا. يُظهر رصيده من البطاقات الصفراء البالغ 18 فقط في مركز قلب الدفاع مدى كونه لاعب نبيل في مسيرته. إنه بالتأكيد يستحق مكانًا في قائمتنا لـ

أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين في كل العصور

.

سجله في عدم تلقي بطاقة حمراء واحدة ينطبق أيضًا على المستوى الدولي مع منتخب أيرلندا الشمالية، حيث ظهر لأول مرة في 25 مارس 1998 و لعب ما مجموعه 112 مباراة قبل تقاعده من المنتخب الوطني. حصل على بطاقة صفراء في 4 فقط من تلك المباريات الدولية.

ميشيل بلاتيني

ميشيل بلاتيني هو أحد اللاعبين الأكبر سنًا في قائمتنا لأكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين في كل العصور إلى جانب جاري لينيكر. لاعب كرة القدم الفرنسية التي سمع كل مشجع لكرة القدم باسمه تقريبًا لأنه كان رئيسًا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم أيضًا، بالإضافة إلى كونه لاعب كرة قدم رائعًا. بدأ بلاتيني مسيرته الكروية في نادي نانسي و لعب لاحقًا للنادي الفرنسي الآخر نادي سانت إتيان، قبل أن ينتقل إلى دوري الدرجة الأولى نادي يوفنتوس في عام 1982، حيث تمكن من الفوز بالعديد من الألقاب و الجوائز كلاعب.

لعب الفائز بالكرة الذهبية ثلاث مرات ما مجموعه 260 مباراة للأندية الثلاثة التي ذكرناها من قبل، حيث تمكن من اللعب دون تلقي بطاقة حمراء أبدًا، و بالتالي أثبت نفسه كواحد من أكثر لاعبي كرة القدم انضباطًا على الإطلاق على أرض الملعب . و الأكثر إثارة للاهتمام أنه تلقى أربع بطاقات صفراء فقط خلال مسيرته الكروية على مستوى النادي. في 72 مباراة دولية لعبها مع منتخب فرنسا أثبت أيضًا أنه لاعب حسن الخلق و لم يُطرد أبدًا.

على الرغم من أنه تسبب بالفضيحة التي أسفرت عن استبعاده لمدة ثماني سنوات من جميع الأنشطة المتعلقة بكرة القدم من لجنة أخلاقيات كرة القدم، و التي تم تقليصها لاحقًا إلى ست سنوات و لهذا للأسف يعتقد العديد من مشجعي كرة القدم أنه ليس لاعب كرة قدم يلتزم بالقوانين.

راؤول جونزاليس

مقالات قد تثير إهتمامك:

نظرًا لكونه لاعبًا يسجل الأهداف و يجيد المراوغة و يمتاز بخفة قدميه و تعادل في حركاته، يمكن استخدام راؤول في كل من خط الوسط المهاجم و الجناح الأيسر أو الأيمن. فاز كابتن نادي ريال مدريد و اللاعب الذي فاز في دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات مع نادي ريال مدريد و الحائز أيضًا على العديد من الجوائز و الألقاب الأخرى. لا يزال يعتبر أحد أفضل المهاجمين في الدوري الإسباني بفضل تسجيله للاهداف. علاوة على ذلك كان مشجعو نادي شالكه أيضًا دوما يعيشون في حالة من الترقب عندما لعب لهم راؤول.

في مسيرة دامت 21 عامًا حيث لعب معظمها مع نادي ريال مدريد و كذلك مع نادي شالكه 04، السد و نيويورك كوزموس، لم يتلق بطاقة حمراء في إجمالي 916 مباراة لعبها و التي يمنحه مكانًا يستحقه بقوة في قائمتنا لأكثر لاعبي كرة القدم انضباطًا في كل العصور. في كل تلك المباريات نال 48 بطاقة صفراء فقط و هو أمر مثير للإعجاب.

ظهر راؤول مع منتخب إسبانيا لأول مرة في 9 أكتوبر 1996 تحت قيادة خافيير كليمنتي، و أصبح أحد اللاعبين الأساسيين في المنتخب الوطني. لعب ما مجموعه 102 مباراة مع المنتخب الاسباني، و سجل 44 هدفًا و لم يتلق أي بطاقة حمراء. سيتم تذكره دائمًا باعتباره أحد

أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ

.

ماكسيم بوسيس

لاعب آخر من جيل ميشيل بلاتيني يظهر في قائمتنا لأكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ هو ماكسيم بوسيس. لقد كان أحد أفضل مدافعي الوسط الفرنسيين في السبعينيات و الثمانينيات حيث لعب كل مسيرته الكروية مع نادي نانت و نادي باريس. تمكن من الفوز بدوري الدرجة الأولى الفرنسي في عدة مناسبات و كان أيضًا الفائز بكأس فرنسا في موسم 1978-1979.

نال جائزة أفضل لاعب في فرنسا مرتين في عامي 1979 و 1981 و لعب ما مجموعه 125 مباراة خلال مسيرته كمدافع اساسي و لم يتم طرده من الملعب مطلقًا و هو لاعب كرة قدم فرنسي آخر ليحتل مكانًا في قائمة

لاعبي كرة القدم الأكثر التزاما بالقوانين على مر التاريخ

.

كما لم يتلق ماكسيم بوسيس بطاقة حمراء في 76 مباراة لعبها مع منتخب فرنسا خلال مسيرته الدولية.

ماركو بود

مقالات قد تثير إهتمامك:

اللاعب الألماني الثاني بعد فيليب لام و ثاني لاعب كرة قدم لعب في فريق واحد بعد رايان جيجز الذي يظهر في قائمتنا لأكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ هو ماركو بود. بدأ الجناح و المهاجم الألماني الموهوب مسيرته المهنية في صفوف الشباب في نادي فيردر بريمن قبل أن يظهر في الفريق الأول في عام 1989. لعب كامل مسيرته مع نادي فيردر بريمن قبل أن يتقاعد في عام 2002.

خلال مسيرته الكروية القصيرة لعب ماركو بود ما مجموعه 538 مباراة مع نادي فيردر بريمن في جميع المسابقات، حيث برز برصيد 155 هدفًا و 65 تمريرة حاسمة، كما انه تألق لنيله 13 بطاقة صفراء فقط و لم يتلق أي بطاقات حمراء و بالتالي أصبح أحد أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ.

في مبارياته الأربعين التي لعبها مع منتخب ألمانيا في جميع المسابقات لم يُطرد مرة أخرى من أرض الملعب و نال بطاقة صفراء مرتين في مباريات تصفيات كأس العالم و بطولة أمم أوروبا.

ليونيل ميسي

في عالم كرة القدم لا يمكنك ببساطة العثور على شخص لم يسمع من قبل عن

ليونيل ميسي

. لقد تفاجأ عالم كرة القدم بالأرجنتيني الشهير و تفاجأ مشجعي كرة القدم في جميع أنحاء العالم بأدائه في نادي برشلونة منذ عام 2004. و قد أثبت الفائز بالكرة الذهبية ست مرات نفسه لكونه من بين أكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين خلال كل هذه السنوات.

من الناحية الفنية لا ينبغي أن يكون ليونيل ميسي في قائمتنا لأكثر لاعبي كرة القدم انضباطًا في العالم، حيث حصل على بطاقة حمراء واحدة خلال مسيرته الكروية. لكن الحقيقة هي أنه منذ بداية مسيرته في موسم 2004/05 كان لم يطرد أبدًا من الملعب قيما يقرب من 800 مباراة حتى مباراة سوبركوبا في 17 يناير 2021. بدأ ليونيل ميسي المباراة ضد نادي أتليتيك كلوب كقائد لنادي برشلونة و تم طرده في الدقيقة 120 عندما ضرب آسير فيليبر، الذي كان يقف في طريقه على الجزء الخلفي من الرأس في الوقت المحتسب بدل الضائع بنتيجة 2: 3 في الوقت الإضافي، ربما يعكس قدرًا كبيرًا من الإحباط أيضًا.

كانت هذه أول بطاقة حمراء له في قميص البلوغرانا و في مباراته رقم 753. ما كان لا يمكن تصوره لسنوات الآن يبدو أنه حقيقة: الإحباط أصاب ميسي بقميص نادي برشلونة أيضًا. كما حصل على بطاقتين حمراء اثناء اللعب مع منتخب الأرجنتين.

هل اعجبك مقالنا عن

اكثر لاعبي كرة القدم التزاما بالقوانين على مر التاريخ

؟ اترك لنا تعليقا في قسم التعليقات.

مقالات قد تثير إهتمامك:


source: SportMob